يوم الأربعاء 12:55 مساءً 21 أكتوبر، 2020

حكم عن الصداقة الحقيقية , اقاويل عن الصداقه والاصدقاء

آخر تحديث ب16 ما رس 2020 السبت 4:56 مساء بواسطة عديلة حمود

إنك لا تعيش بالدنيا و حدك ، و لا تستطيع اعتزال الناس

 

لأن هذا و هم و خيال فعلينا بالاصدقاء و يجب علينا ان

 

نعاملهم معامله حسنه و نقف معهم فحياتهم و في

 

كل لحظة فرح او حزن يجب علينا ان نكون اصدقاء

 

حقيقيين و جاديين نحب لهم الخير و نكره لهم الشر

 

ونبعدهم بما كل ما يؤذي ارواحهم فهم اخواتنا الذين

 

لم تنجبهم امهاتنا فعلينا ان نقوم بالمعامله الطيبه

 

لهم و يجب علينا ان ننصحهم بما هو صحيح و يجب

 

علينا ان نختار الصداقه الصحيحة التي تشجعنا علي

 

بما هو خير لنا و يجب ان نكون السنتنا تلزمها العفه

 

ويصبح يوجد ادب بيننا و لا نختار الصديق لثرائه النادي

 

أو جاهه و لكن الثراء هي روحه و تمساك بنيانه النفسي..

 

قال رسول الله <<المرء على دين خليلة فلينتظر احدكم من يخالل

 

، و الصديق بحياته و مزياه و فضائله امتداد و تتمة لك ،وإن حياتك لتتاثر فيه تأثرا عميقا..

 

حكم عن الصداقة الحقيقية

, اقاويل عن الصداقه و الاصدقاء

حكمة عن الصداقة الحقيقية

 

صور

 


 


 


 


 


 


 


 


 


 

 

 


 


 


376 مشاهدة